‏رئيس "فاغنر" يعلن مقتل متطوع اميركي في باخموت


أعلن رئيس مجموعة ‎فاغنر يفغيني بريغوجين ،في مقطع فيديو الثلاثاء، مقتل متطوع اميركي يعمل إلى جانب قوات كييف في شرق أوكرانيا.

وظهر بريغوجين في التسجيل الذي نشره مدونون عسكريون روس أمام جثة جندي قال إنه أميركي، وسط أنقاض مبنى.

وظهر بريغوجين في الفيديو القصير وهو يتجول مع رجاله ليلاً بينما يُسمع دوي انفجارات مكتومة حوله دون تحديد المكان أو الزمن الدقيق للمشهد.

وقال بنبرة رسمية وساخرة في الوقت نفسه، وهو يقف بجانب جثة جندي ملقى على ظهره عاري الصدر ومصاب بجرح في بطنه: "جاء لمقابلتنا. مواطن من الولايات المتحدة الاميركية".

وعرَضَ بريغوجين في الظلام على ما يبدو "الوثائق الشخصية للجندي".

وقال بريغوجين: "سنعيده إلى الولايات المتحدة. سنضعه في نعش مع العلَم الاميركي. مع الاحترام لأنه لم يمت في فراش جده بل في الحرب".

وفي رسالة نشرها مكتبه الإعلامي مساء الثلاثاء، قال بريغوجين: "سأسلم بالتأكيد جثة" هذا المقاتل إلى السلطات الاميركية.

واضاف ساخرًا: "سأفعل ذلك بشكل خاص من أجل صحيفة واشنطن بوست" وذلك بعد أيام من إعلان الصحيفة اليومية أنه عرض على الاستخبارات الأوكرانية تزويدها بمعلومات عن مواقع وحدات للجيش الروسي مقابل انسحاب قوات كييف من باخموت.

وكان بريغوجين وصف ،يوم الاثنين، هذه المعلومات بأنها "مثيرة للضحك".

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال