المستشار كريم عبد الستار مصطفى المرشح لرئاسة نادي النصر: أولوياته في المرحلة المقبلة تطوير النادي اجتماعياً ورياضياً




اميمة فتحي
 تكتب: 
  
  

أعلن المستشار كريم عبد الستار مصطفى نيته فى الترشح لرئاسة نادي النصر الرياضي ، وأكد أن من أهم أولوياته في المرحلة المقبلة تطوير النادي اجتماعياً ورياضياً، وأن برنامجه الانتخابي يتضمن مشروعاً ضخماً يعود بالنفع على النادي العريق وأعضاءه،  حيث انه اول مرشح لرئاسة نادي النصر يفتح باب المناقشة والحوار مع اعضائه ويهدف إلى لم شمل كل من يحمل آراء مختلفة حول شكل النادي وتطويره ، لافتا إلى أن الحوار سوف يتطرق إلى مناقشه العديد من الملفات الهامه ، التي ‏تخص ‏قطاعات النادي المختلفة بحسب تعبيره.


 مشددًا على أن أعضاء  النادي العريق هم من سوف  يحققون هذا المشروع الضخم . وأشار إلى أن نادي النصرالرياضي أصبح أرضا خصبة للانطلاق بالتطوير، وسيشهد النادي نهضة رياضية وإنشائية ضخمة ستجعله من أفضل الأندية التى سوف تخدم أعضائه، كما ستعيده إلى مكانته الرياضية المعروفة 

المستشار كريم عبد الستار من أكثر الداعمين المخلصين لأصدقاء من أعضاء النادى ، حيث يحظى بدعم هائل من بعض أعضاء الجمعية العمومية للنادي.
 فبالإضافة إلى تاريخه العريق في شتى المجالات، فقد كان داعمًا كبيرًا للنشاط الاجتماعى لأصدقائه من اعضاء النادي ف الآونة للاخيرة، وعلاقاته المتميزة ببعض  الرياضيين، واصراره على النهوض بالنادي الذي قدم له الكثير من العطاء والحب على مدار الفتره الماضية، بالإضافة إلى تاريخه الناصع الذي لا تشوبه شائبة ، كما يحظى  بدعم ومحبة كبيرة من اعضاء النادي.



وأكد أن الجمعية العمومية شريك مهم في خطة تطوير النادي، وأن هناك أفكارا بالفعل يمكن تنفيذها، وتشمل التعاقد مع أكبر المستشفيات الخاصة ، والمدارس الخاصة والدولية ، والصيدليات الكبرى ، والمحلات التجارية الكبرى والتوكيلات ، والخدمات الرياضية المقدمة من خلال الأكاديميات في جميع الألعاب الرياضية، وشركات السياحة والنقل الفاخر. حيث إن اسم نادي النصر كبير لدرجة أنه يجب ان  يتم  وضع شعار بعض  المؤسسات  الكبرى على كارنيه النادى كنوع من أنواع الدعايه والتى تعود على النادى بالنفع المادى اسوه بالانديه الكبرى ، وزياده  الخدمات والمزايا المقدمة لأعضاء الجمعية العمومية من خلال بروتوكولات رسمية موثقة فى هذا الشأن .

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال